أحلام تقلب الدنيا رأساً على عقب... "والخير لقدّام؟"

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

تعتبر الفنانة أحلام، من أكثر الفنانات العربيات إثارة للجدل أينما حلّت، فهي لا تتأخّر عن التعبير عن رأيها مهما كان ولمن كان.

أمّا في العام 2017، فكانت لأحلام حصّة كبيرة من التعليقات، سلبية كانت أم إيجابية، على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، فهي التي "أشعلت" أكثر المواضيع إثارة للبلبلة بأخبارها ونشاطاتها الفنية.

ولعلّ أكثر ما تكلّمت به الصحافة العربية عن أحلام في العام 2017، كان في الأشهر الأخيرة بعد أن تمّ استبعادها من لجنة تحكيم برنامج The Voice، واستبدالها بالفنانة نوال الكويتية.

فما أن أعلنت محطة mbc الخبر عبر تغريدة على موقع "تويتر"، حتّى سارع الآلاف في العالم العربي للتعبير عن رأيهم حيال هذا الظرف المفاجئ، منهم من وافق على قرار المحطة وغيرهم من رفضه رفضاً قاطعاً.

أمّا أحلام، المعروفة بالردّ السريع والقاسي، فاكتفت بشكر المحطة على كل ما جمعهما سابقاً وربما سيجمعهما لاحقاً، ما زاد من ردود الفعل على المواقع.

وبذلك تكون أحلام قد حجزت لنفسها لقب "الأكثر إثارة للجدل" بقضية رفضها الغناء في الأوبريت ضدّ قطر، واستبعادها بالتالي من لجنة البرنامج المذكور.

فماذا سيحمل لنا العام 2018 من مفاجآت لأحلام؟ هل سنراها في برنامج تحكيم جديد؟ وهل ستعود المياه الى مجاريها مع محطة الـ mbc؟ أم أنّ أحلام ستغرّد بسرب خاص بها وتطلّ في برنامج خاص بعد أن قلبت الدنيا رأساً على عقب في برنامجها "الملكة" الذي توقّف بعد عرض الحلقة الأولى منه في العام 2016؟

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً