العشّاق مستهدفون في عيد الحبّ

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

حذر خبراء الأمن المعلوماتي لدى شركة "آي بي إم" العالمية من تهديد برمجية خبيثة تستهدف المستخدمين في عيد الحبّ، وظهرت البرمجية على شكل شبكة روبوتات "بوت نت" أرسلت ملايين الرسائل الخبيثة والمزعجة "سبام" إلى عناوين البريد الإلكتروني لمحاولة إغراء المستخدمين والإيقاع بهم خصوصا العازبين.

أوضح الخبراء أنّ هذه البرمجيات الخبيثة بدأت تنتشر على مراحل، الأولى بدأت في 16 و18 كانون الثاني الماضي، والثانية بين 27 كانون الثاني و3 شباط الجاري. وأرسلت البرمجيات في الفترتين أكثر من 30 مليون بريد إلكتروني مزعج يومياً، حسب وحدة التهديدات الإلكترونية لشركة "آي بي إم" إكس فورس. 

وأوضح الباحثون أن رسائل البريد "الخبيثة" مكتوبة بشكل جيد، ومختلفة كلياً عن رسائل "سبام" التي عادة ما تحتوي على أخطاء نحوية ولغوية، حيث يستلم المُرسل إليه رسالة وعند فتحها يُطلب منه التواصل مع المرسل باستخدام بريد إلكتروني خاص باسم شخص آخر، لتنتشر الفيروسات الخبيثة والرسائل المزعجة انتشاراً واسعاً بين المستخدمين.

وحسب الاحصائيات، أرسلت شبكة "بوت نت" أكثر من 30 مليون "سبام" من 950 ألف عنوان بروتكول "معرف رقمي معلوماتي"، وتتصدر تركيا وإيران وبنغلادش وباكستان وفيتنام والهند والبرازيل المكسيك وكولومبيا قائمة الدول الأكثر إرسالاً للبرمجيات الخبيثة والفيروسات الضارة والرسائل المزعجة.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً