الراعي الى مصر وقبلها في محطة أوروبيّة

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

يزور البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي مصر في 17 و18 الجاري تلبية لدعوة من شيخ الازهر احمد الطيب، بهدف استكمال الحوار الاسلامي- المسيحي الذي عقد في آذار الفائت في جامع الازهر في القاهرة وتمت متابعته في جامعة سيدة اللويزة في مؤتمر ديني حضره كبار الشخصيات الروحية من لبنان ومصر، وذلك حسب ما اشارت مصادر بكركي لـ"المركزية"، موضحة ان الزيارة تهدف الى اعادة تفعيل الحوار خصوصا بعد زيارة البطريرك الراعي الى المملكة العربية السعودية العام الفائت، ونظرا لتداعيات الحروب التي تؤثر سلبا على لبنان.

واعتبرت المصادر ان هذه الزيارة ضرورية وهامة، سيطّلع فيها البطريرك الراعي على أوضاع المسيحيين عموما والاقباط خصوصا، بعد ما تعرضوا له من اعمال ارهابية أدت الى سقوط اعداد لا يستهان بها من بينهم.

وتهدف الزيارة كذلك الى دعم المسيحيين ووجودهم في الشرق، اضافة الى تقديم واجب العزاء بالضحايا الذين سقطوا نتيجة هجوم على كنيسة "مارمينا" في منطقة حلوان جنوب القاهرة.

واشارت المصادر الى ان البطريرك الراعي سيزور النمسا في وقت لاحق.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك