بيار الضاهر يستغلّ مارسيل غانم وقضيّته

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

في استغلالٍ واضح لقضيّة الإعلامي مارسيل غانم، لتجيير هذه القضيّة لصالحه وإبعادها عن مسارها الطبيعي، وزّع رئيس مجلس إدارة الـ LBCI بيار الضاهر هذا النصّ الذي حصل عليه موقع "لبنان اليوم":

"بعد مرور نحو شهرين على بث حلقة الزميل مارسيل غانم من برنامج كلام الناس في 9-11-2017، وبعد تطور الملف القضائي لهذه القضية، وتكشّف معطيات تشير الى ان هذا الملف لا يرتبط بالحلقة بحد ذاتها ولا يهدف للتعرض الى الزميل مارسيل غانم بشخصه، انما يهدف للمس بالمؤسسة اللبنانية للارسال إنترناسيونال وعبرها بحرية الاعلام في لبنان، نتوجه الى امام قصر العدل في بعبدا، الخميس المقبل، في تمام التاسعة والنصف صباحاً، اي موعد حضور الزميل مارسيل غانم للمثول امام قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان في قضية ادعاء النيابة العامة عليه بتهمة التحقير وعرقلة سير التحقيق، وذلك لرفع الصوت ورفض محاولة المس بالحرية".

وتشير المعلومات الى أنّه نتيجة هذا الاستغلال الواضح من قبل الضاهر، وبعد أن جال الأخير على عددٍ من السياسيّين في محاولة للحصول على دعمهم، قرّر إعلاميّون ووسائل إعلام عدّة الإحجام عن المشاركة في التحرّك الإعلامي يوم الخميس، بعد أن تحوّلت القضيّة من حرصٍ على الحريات الى أهدافٍ شخصيّة، خصوصاً أنّ لا مؤشّر لأيّ مسّ بالـ LBCI، بل أنّ الأخيرة هي التي تتخطّى مرّات حدود الحريّة سواء في بعض التقارير الإخباريّة أو في بعض البرامج التلفزيونيّة.

نقلاً عن موقع "لبنان اليوم"

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً