قائد البحرية الإسرائيلية: "حزب الله" صنع أفضل سفينة في العالم

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

نقلت مجلة " Between the poles"، عن قائد سلاح البحرية الإسرائيلي، إيلي شربيت، قوله إن "حزب الله" صنع سفينة هي الأفضل في العالم وتحمل صواريخ كثيرة ومٌؤمّنة من الغرق".

وأضاف شربيت للمجلة المذكورة، أن سلاح البحرية الإسرائيلي ثبت نظام القبة الحديدية على سفينة "ساعر 5" التي تحمي منصات الغاز للاستجابة السريعة لتهديدات "حزب الله" قبل أن تنضم لسلاح البحرية أربع سفن جديدة من نوع "ساعر 6" في عام 2019، والتي ستزود بنظام متقدم جدا لمواجهة الصواريخ وغيرها من القدرات للتعامل مع التهديدات الأخرى المحتملة للمنصات.

أما قائد قاعدة سلاح البحرية في أسدود، يوفال أيلون، فقد قال في مقال نشرته المجلة ذاتها، إن قدرات العناصر المعادية لاستهداف المصالح الاستراتيجية لإسرائيل ليست مقتصرة على الصواريخ، لكن يمكن لنا أن نفترض في المواجهات القادمة أننا سنواجه تهديدات "تحت الماء" بشكل كبير من قبل العناصر المعادية التي تسعى للإضرار بقوة إسرائيل.

ووفق أيلون، فإن هناك مجموعة واسعة ومتعددة من الوسائل والقدرات التي تملكها الجهات المعادية، بدءا من السباحين "الانتحاريين" مرورا بتسيير القوارب المتفجرة، وصولا إلى الغواصين المتخصصين بالغوص في المياه العميقة لوضع المتفجرات واستخدام غواصات صغيرة وزرع ألغام وعبوات ناسفة من صنع محلي.

وفي هذا السياق، ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، نقلا عن مسؤولين عسكريين في الجيش الإسرائيلي، أن تهديدات الأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصرالله، بضرب منصات الغاز لم تعد مجرد تصريحات عابرة، مؤكدين أن "حزب الله" عزز قدراته الصاروخية بهدف ضرب منصات الغاز في الواقعة في المياه الإقليمية الإسرائيلية.

كما نقلت "هآرتس" عن ضابط إسرائيلي، لم تذكر اسمه، قوله: "إننا لا نرى أن "حزب الله" سيفعل شيئا استثنائيا، فقط لمجرد استفزازه، في الطرف الآخر يفهمون أن أي ضربة لمنصات الغاز تعني إعلان حرب ثالثة مع لبنان".

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً