السلاح المتفلت كاد يسقط عرمون

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

هكذا بدت الطريق العام في بلدة عرمون  بالقرب من مركز الشرطة مساء الثلاثاء. هرج ومرج, اطلاق نار, وشبان يركضون ويتداعون للدفاع عن البلدة بعد اعتداء مسلح قام به الحاج نائل ضاهر وهو عنصر في سرايا المقاومة التابعة لحزب الله من بلدة دوحة عرمون ما ادى الى اصابة كل من جواد ابو غنام من عرمون ويامن ملاعب من بيصور.
هنا في شارع جدالله الجوهري حصلت المواجهات, وبزوغ النهار اظهر آثار مشاهد التوتر الليلية.
تطويق الاشكال نجح بعد ساعات من الاتصالات الليلية تولاها الوزير السابق اكرم شهيب عن الحزب التقدمي الاشتراكي مع قيادات من حزب الله على رأسهم الحاج وفيق صفا مسؤول وحدة الارتباط والتنسيق في حزب الله, وادت الى تسليم مطلق النار الى القوى الامنية بعد رفع الغطاء عنه.
انه السلاح المتفلت غير الشرعي مرة جديدة, وحادثة عرمون الخطيرة ليست الاولى ولا يبدو انها ستكون الاخيرة.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً