عمليّات تجميليّة.. بسبب مواقع التواصل الاجتماعي

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

أصبحت تطبيقات المواقع الاجتماعية، مثل "سناب شات" و"إنستغرام"، جزءا من حياتنا اليومية، ولكن ما علاقتها بزيادة عدد العمليات التجميلية؟
عادة ما يقرّر الأشخاص إجراء جراحة تجميلية، ليصبحوا نسخة "طبق الأصل" عن المشاهير المفضلين بالنسبة لهم. ولكن طبيب التجميل "إشو"، أوضح أنّ فلاتر تطبيقات "سناب شات" و"إنستغرام" وغيرها من المواقع الاجتماعية، أدّت إلى زيادة في عدد النساء اللواتي يرغبن بتغيير مظهرهن وفقا لشكل الفلاتر.
وقال إشو: "مع سيطرة منصات المواقع الاجتماعية وفلاتر الصور على عالمنا خلال السنوات الـ5 الماضية، يأتي المزيد من المرضى إلى العيادات لإجراء جراحة تجميلية تجعلهم يشبهون صورهم المفلترة في الواقع أيضا".
ويعتقد الطبيب أنّ جيل اليوم لا يمكنه الهرب من تأثير التكنولوجيا التي وصلت إلى تغيير شكل عمليات التجميل، لأنه وُلد في عصر المنصات الاجتماعية، حيث يمكنه الحصول على صور محسنة وجيدة.
ويقول الطبيب إن مواقع التواصل الاجتماعي تتضخم بسرعة، ويوجد الآن جيل من النساء والرجال الواعين لمعايير الجمال من الناحية البصرية أكثر من أي وقت مضى.
وتُظهر أرقام الجمعية البريطانية للجراحين التجميليين "BAAPS"، أنه تمّ إجراء أكثر من 28 ألف عملية تجميل، في عام 2017، أي أقلّ بنسبة 8% من عام 2016 (30750 عملية تجميلية).

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً